العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: القسم العام ::. > الملتقى المفتوح
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-Feb-2007, 05:51 PM   #1
ضيف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
رقم العضوية: 375
المشاركات: 2
إرسال رسالة عبر Skype إلى مسلمة فقط
افتراضي عاجل : الأقصى يستصرخنا ، اليهود اقبلوا بجرافاتهم فأين النصير ( افيقوا يا مسلموووون )

بسم الله الرحمن الرحيم

يا مسلمون

يا أهل العلم ، إن العلم ليس شرفه في ذاته بل لما يوصل اليه

فإن لم يكن للعلم كلمة في رد العدوان على اقصانا فماذا ننتظر ؟!!

هل نعذر أمام الله !!


اللهم لك الحمد على كل حال

اللهم نصرك وتأييدك

اللهم أقصانا ومسرى نبينا - صلى الله عليه وسلم - اللهم انقذه من الغاصبين يارب العالمين


الأقصى يستصرخنااااااااااااا


هل من مجيب


هل من نصير


هل من مغيث


جمود وسكون وصمت رهيب يا مسلمون


حائط البراق يهدم ، حائط مر أمامه نبينا - صلى الله عليه وسلم -


والعالم صامت


اقصااااااااااانا


...

يا قدسنا

ماذا نقول ؟!

الخطب اعظم من ان نتكلم


...

[align=justify]
الجرافات الصهيونية تبدأ هدم حائط البراق وسط ردود فعل عربية خجولة


المسلم-وكالات: 18/01/1428





بدأت جرافات "إسرائيلية" هدم بيت وسور خشبي قرب حائط البراق في المسجد الأقصى المبارك، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتنديدات عربية وشعبية خجولة، على الرغم من التحذيرات المتكررة التي أطلقها كبير قضاة فلسطين الشيخ التميمي ومفتي القدس الشيخ عكرمة صبري ومناشدة الدول العربية وبالأخص الأردن التي تشرف على الأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة التدخل ولكن من دون جدوى.

وقال الشيخ تيسير رجب التميمي (كبير قضاة فلسطين)، اليوم: "إن (إسرائيل) بدأت بهدم مدخل مسجد البراق بعد أن هدمت تلة المغاربة، والجسر المؤدي إلى المسجد الأقصى، وهي ماضية في طريقها لهدم المسجد الأقصى وإقامة هيكلها المزعوم مكانه".






وأضاف في مؤتمر صحفي عقده في مدينة رام الله: "إن حكومة (إسرائيل) ماضية بهدم الطريق التاريخي المؤدي إلى باب المغاربة، ما يهدد الحائط الغربي للمسجد الأقصى المبارك بالهدم، بعد أن منعت المواطنين من الوصول إلى المسجد الأقصى وأغلقت مداخل البلدة القديمة." مشيراً إلى أن عمليات الهدم التي بدأت اليوم والحفريات التي تنفذ منذ سنوات تندرج في إطار مخطط إسرائيلي لهدم السور الغربي والمسجد الأقصى وبناء الهيكل المزعوم مكانه.
وأوضح التميمي أن (إسرائيل) ترتكب جريمة تطهير عرقي بحق المقدسيين وبيوتهم وأحيائهم الإسلامية، وتواصل إغلاق القدس بجدار الفصل العنصري بهدف تحويلها إلى مدينة يهودية خالصة، وكما تواصل التغلغل في الحي الإسلامي وبناء الكنس والتجمعات اليهودية هناك.



ورأى التميمي، أن (إسرائيل) ترتكب مذبحة بحق مدينة القدس المحتلة، وبحق الأماكن الأثرية والتراث العالمي، دعا الجميع ليكون على أهبة الاستعداد للتصدي لمخططاتها وللدفاع عن المسجد الأقصى المبارك.

من جهتها، ناشدت الأوقاف الاسلامية في القدس المحتلة سكان المدينة التوجه إلى ساحات المسجد الأقصى لمواجهة الهدم.
من جهتها، وجهت ثلاث قيادات إسلامية في القدس الشريف، نداء استغاثة وصرخة من داخل المسجد الأقصى المبارك لكل الدول والحكومات والمؤسسات في العالمين العربي والإسلامي والهيئات الدولية المعنية بالمحافظة على التراث والحضارة والمقدسات، بأن يمارسوا ضغوطهم، ويهبوا لوقف العدوان الإسرائيلي على المسجد الأقصى المبارك.




ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن البيان المشترك للشيخ عكرمة صبري (رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك)، والشيخ محمد حسين (المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية)، والشيخ عبد العظيم سلهب (رئيس مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس) قوله: "إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي أبت وكعادتها دائما إلا أن تضيف إلى سلسلة اعتداءاتها على المسجد الأقصى المبارك في صباح اليوم اعتداءً جديداً بهدم وإزالة الطريق الأثري، الذي يحوي المباني الأثرية والآثار الإسلامية المتبقية من حارة باب المغاربة التي أزالتها سلطات الاحتلال عام 1967، والتي تشكل الطريق الوحيدة المؤدية إلى المسجد الأقصى المبارك من خلال بوابة المغاربة إحدى البوابات الرئيسية للمسجد المبارك".




ويأتي ذلك بالتزامن مع اقتحام القوات الصهيونية فجر اليوم الثلاثاء مدينتي نابلس وبيت لحم واعتقالها عددا من نشطاء فتح وحماس والجهاد الإسلامي.
وقالت حركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس في بيان إن أي ضرر يلحق بالمسجد الأقصى سيعفي الفصائل الفلسطينية من وقف لإطلاق النار مع "اسرائيل" في قطاع غزة أعلنته في نوفمبر الماضي.
وقبيل سفره إلى مكة لإجراء محادثات الوحدة مع حركة فتح قال رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية إن "اسرائيل" تريد إلحاق ضرر مباشر بالمسجد الأقصى، وناشد الفلسطينيين الاتحاد والتماسك لحماية المسجد الأقصى والأماكن المقدسة في "أرض فلسطين المباركة".



وزعم مسؤولون صهاينة أن أعمال الحفر التي تجرى حاليا لن تلحق أي ضرر بالمسجد الأقصى أو بمسجد قبة الصخرة، وقالت وزيرة الخارجية "الاسرائيلية" تسيبي ليفني إن "الأنشطة الجاري تنفيذها لا تسبب أي ضرر ... ولن تضر بأي أماكن مقدسة"، متهمة من وصفتهم بـ "أعداء اسرائيل" باستغلال كل فرصة لإثارة أكثر المشاعر تطرفا.، على حد قولها"
وقد نددت الجامعة العربية وكتلة الإخوان المسلمين بمجلس الشعب المصري، وعدد من الأحزاب العربية منها حركة النهضة الجزائرية بما يحدث لكن ردود الفعل العربية والإسلامية تظل "خجولة" ولا تتناسب أبدا مع ما يحاك من مؤامرات ضد الوجود العربي الإسلامي في القدس وبخاصة المسجد الأقصى.





...


الاحتلال يغلق بوابات الأقصى وتحركات للجرافات الإسرائيلية في محيطه


فلسطين المحتلة - وكالات - المسلم 18/1/1428







أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلية اليوم الثلاثاء، بوابات المسجد الأقصى وبوابات البلدة القديمة بالقدس المحتلة وسط إجراءات عسكرية مشددة. فيما شوهدت جرافات تتحرك باتجاه المسجد، حسبما أكدت مصادر فلسطينية اليوم.

وقالت الإذاعة الفلسطينية اليوم: "إن قوات الاحتلال قامت منذ صباح اليوم بإغلاق بوابات المسجد الأقصى المبارك وجميع البوابات المؤدية إلى البلدة القديمة بالقدس المحتلة". مشيرة إلى أن سلطات الاحتلال نشرت أيضاً وبشكل مكثف المئات من الجنود الإسرائيليين في محيط البلدة القديمة وداخلها وخصوصا في محيط (باب المغاربة) في القدس المحتلة.






وأكدت الإذاعة أن جرافات إسرائيلية شوهدت تتحرك باتجاه المسجد الأقصى، حيث يخشى من قيامها بهدم جسر وغرفتين وتلة تربط بين حائط البراق بالمسجد الأقصى، وهو الأمر الذي أكدت دائرة الأوقاف الإسلامية انه يأتي في إطار خطة إسرائيلية لتهويد المدينة المقدسة.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال منعت المواطنين الفلسطينيين من الدخول إلى البلدة القديمة ومنعت الطلبة من التوجه إلى مدارسهم الواقعة داخل أسوارها وان عدد من المواطنين ممن استطاعوا الدخول إلى الأقصى فجرا لا زالوا متواجدين في باحاته.

ونقلت الإذاعة عن مصادر في دائرة الأوقاف تعبيرها عن الخشية في استغلال الكيان الصهيوني للقاء مكة الذي يجمع بين حركتي (فتح) و(حماس) والذي يتركز الاهتمام الفلسطيني عليه بشكل كبير لتنفيذ عمليات الهدم التي أعلنت أنها ستقوم بها في القدس.


...


د.العمر يطالب بموقف موحد لوقف الجريمة الصهيونية بحق الأقصى


المسلم ـ خاص: 18/1/1428








دان الدكتور ناصر العمر، المشرف العام على موقع "المسلم" بشدة الجريمة الصهيونية الغادرة بحق المسجد الأقصى الأسير، والتي يجري من خلالها زعزعة أسس المسجد، مع هدم بيت وممر خشبي قرب حائط البراق.

ودعا د.العمر المسلمين ملوكاً ورؤساءً وحكوماتٍ وشعوباً إلى تحمل مسؤوليتهم الشرعية والسياسية والدينية في حماية مسرى النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

ولفت الشيخ العمر إلى ضرورة التحرك الغاضب لمنع الكيان الصهيوني من الاسترسال في جريمته التي يقوم بها، مستغلاً حالة من السكون السياسي العربي والإسلامي، بما شجعه على الاسترسال في تعرضه لمقدسات المسلمين، مطمئناً إلى ضعف ردة الفعل الإسلامية حتى الآن.






وذكّر الشيخ العمر في تصريحات خاصة لموقع "المسلم" بغضبة المسلمين تجاه الرسوم الكاريكاتورية في صحيفة يولاند بوستن الدنماركية، والتي بلغت شأواًَ تتضاءل معه غضبتها هذه المرة، مشدداً على أهمية أن تتناسب هذه الاحتجاجات مع عظم المسجد الأقصى الذي بارك الله حوله ـ كما ورد في كتاب الله عز وجل ـ وقيمته الشرعية والحضارية والرمزية الوافرة.

وحذر الشيخ العمر من مغبة السكوت على هذا الانتهاك الصارخ، الذي قد يكون بمثابة بالون اختبار يرنو إلى قياس ردة فعل المسلمين، يكون له ما بعده من انتهاكات متلاحقة، قد تفضي ـ لا قدر الله ـ إلى هدم ثالث أهم مسجد عند المسلمين.




وحيال تحدي الكيان الصهيوني لموقف العلماء المسلمين بشأن دعوة الجهات المعنية بالحفاظ على مقدسات المسلمين للقيام بواجبها، والذي عبر عنه مؤتمر الكويت قبل نحو أسبوعين، دعا الشيخ العمر جميع العلماء والدعاة وقادة الرأي ـ لا سيما من شارك منهم في هذا المؤتمر ـ إلى توعية الجماهير بدورها في وقف هذا العدوان السافر، مشدداً على قيمة حائط البراق في نفوس المسلمين، حيث انطلق النبي صلى الله عليه وسلم للقاء ربه عند سدرة المنتهى..عند جنة المأوى، ليتلقى تكليف الأمة جميعاً بإقامة الصلاة، عماد هذا الدين.


...


http://www.almoslim.net/figh_wagi3/s...n.cfm?id=17165


http://www.almoslim.net/figh_wagi3/s...n.cfm?id=17158


http://www.almoslim.net/figh_wagi3/s...n.cfm?id=17162



انصرووووووووووووووووووووه

مسلمة فقط غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-Feb-2007, 05:54 PM   #2
ضيف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
رقم العضوية: 375
المشاركات: 2
إرسال رسالة عبر Skype إلى مسلمة فقط
افتراضي

كلمة موقع " المسلم "


دمعات خانت الأقصى.. لله أنتم تكادون فلا تكيدون!!


18/1/1428


[align=justify]
دمعات خانت الأقصى الأسير فضنت عليه بانسيابها من مآقٍ استنكفت أن تسيلها في محنته ومأزقه، وفاضت بها في أزمات البورصة والأسهم والسوق الحر.
عقارات لها بكاؤون طاشت بها البورصة، ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم، لا تستشعر جموع مسلمة غفيرة بأنه يملك قلبها مثلما تملك الدنيا حركاتهم وسكناتهم.
وحدها فئة ترجو لله وقاراً وترى لحرمات الله مكاناً، هي المعنية من بين الجموع بالحفاظ على المسجد الثالث الأعظم من بين مساجد المسلمين.. طائفة تمسّك بالكتاب، ترعى لله حرماته، تعظمها في قلوبها، وتنتفض جوارحها غضبة للانتهاك الإجرامي الذي ينفذه الصهاينة اليوم ضد قبلة المسلمين الأولى، ولئن صمتنا فهي الظاهرة الثائرة على العدوان، مجسدة بقيامها لله معنى الحديث العظيم: "لا يزال أهل الغرب ظاهرين لا يضرهم من خذلهم حتى تقوم الساعة".[صحيح مسلم] (قال أحمد بن حنبل: أهل المغرب هم أهل الشام، وفي مسند أحمد من رواية عبد الله من حديث أبي أمامة "هم ببيت المقدس ، وأكناف بيت المقدس").


وحدها طائفة ظاهرة في جميع أرجاء الأرض يكلمها المشهد الذي بثته الفضائيات هذا الصباح، وتتوق ليوم ترى فيها لهذه الأمة عزة، ورهبة في قلوب أعدائها، تذوب أفئدتها حَزَناً ألا تجد ما تدفع عن مسجدها الحبيب عدوان البغاة المعتدين المتجبرين.
ثمة مفارقة مخجلة يضمها مشهد البكائين لضياع حطام الدنيا، بما يضم هذا المشهد من مستشفيات تستقبل ضحايا البورصة، ومنتديات ولقاءات تهيمن عليها هذه القضية أو قضايا كروية أو حادثة جنائية وما شابه ذلك، ومشهد يضم قلة هبت لنصرة المسجد الأقصى أو آحاد ظهروا في الأفق يستنكرون الجريمة.. بما يدعونا لأن نتساءل: أنحن ذاهلون عن واقعنا الإسلامي لهذه الدرجة؟ أهانت علينا مقدساتنا فكان طبيعياً أن تهون على غيرنا؟ أكُلٍّ ما في جعبتنا أن يتظاهر الأدعياء بحنقهم وإدانتهم كي يحثوا في وجوه الناس التراب؟ أو هكذا قد صارت ردود أفعالنا سخية "التسامح" موفرة اللامبالاة حتى تطابقت مع صرخات الخليفة الرابع أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه وأرضاه في أهل العراق ذات يوم، حين خاطبهم بكل أسى قائلاً: ".. فلله أنتم، تكادون فلا تكيدون، وتنتقص أطرافكم فلا تمتعضون، ولا ينام عنكم وأنتم في غفلة ساهون."؟!


إنه إن كان لبيت المقدس بما يحويه من بقاع شريفة عزيزة على كل مسلم ومسلمة أن يبكي لبكى.. لأبكته جماهير مسلمة تسجد لله وتركع لله في صلاتها التي فرضها الله في معراج نبيه صلى الله عليه وسلم الذي انطلق من جوار حائط البراق الذي يهتز من وقع جرافات الصهاينة اليوم ثم لا تهب دافعة عنه أيدي المعتدين، قبل أن يبكي أعداءه المجرمين الآثمين، فظلم الأقربين أعظم على الأقصى من ظلم الأبعدين..

هل يذكر المسلمون صلاة أم فيها النبي صلى الله عليه وسلم جموعاً من الأنبياء والمرسلين غير بعيد عن جرافات البغي؟
إن الجميع بالتأكيد يذكر كل هذا، لكن قليلاً من حمل العبء فقام لله قومة عز وكرامة توقف العابثين بالمقدسات، وتعلي من قيمتها في نفوس العالمين، وحتى ينتبه الجميع بمقدار حظ الإيمان في قلوبهم ستظل الجرافات تجرف الأرض من تحت مسرى النبي الأمين صلى الله عليه وسلم..
[/align]

http://www.almoslim.net/word/show_ar...in.cfm?id=1981

مسلمة فقط غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-Feb-2007, 05:23 PM   #3
عضو مؤسس
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
رقم العضوية: 2
الدولة: السعودية
المشاركات: 1,066
إرسال رسالة عبر AIM إلى سعد الماجد
افتراضي

أشكركِ أختي المسلمة
وأسأل الله عز وجل أن يرد كيد اليهود في نحورهم وأن يعيد المسجد الأقصى ومسرى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى المسلمين ،وما ذلك على الله بعزيز ، وأن يرزقنا فيه صلاة قبل الممات اللهم آمين

التوقيع
[IMG]http://www.alsaqr.com/tawqee3/sob7ank.gif[/IMG]
سعد الماجد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:51 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir