أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم الملل والمذاهب المعاصرة ::. > ملتقى دراسة الملل والمذاهب المعاصرة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-Jan-2011, 11:52 PM   #1
لم يفعل المعرف
افتراضي صلاة الرافضة ....

الحمدلله رب العالمين , والصلاة والسلام على خير خلقه أجمعين . أما بعد ..

فلا سبيل للالتقاء مع الرافضة , ولا التقريب , وإن الساعي لهذا الأمر كمن يسعى خلف السراب مريدا للماء , هل تخاله يدركه ؟!!!

وهذه وقفة مع صفة الصلاة عندهم تبين بعد الهوة بين المسلمين وبينهم , في الأصول والفروع .

اقرأ وتعجب ..

.................................
قال الطوسي : " ويستفتح الصلاة بقوله " الله أكبر " ، ولا تنعقد الصلاة إلا بهذا اللفظ المخصوص ، ولا تنعقد بغيره من الألفاظ وإن كان بمعناه . وتكبيرة الإحرام فريضة بها تنعقد الصلاة ، فإن أراد السنة في الفضيلة كبر ثلاث مرات ، ويرفع عند كل تكبيرة يديه إلى حد شحمتي أذنيه ، ويقول بعد الثلاث تكبيرات " اللهم أنت الملك الحق لا إله إلا أنت ، عملت سوءا وظلمت نفسي فاغفر لي إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت " . ثم يكبر تكبيرتين أخريين مثل ما قدمناه ويقول " لبيك وسعديك والخير في يديك والشر ليس إليك لا ملجأ ولا منجا ولا مفر إلا إليك ، سبحانك وحنانيك سبحانك رب البيت " . ثم يكبر تكبيرتين أخريين ويقول بعدهما " وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض على ملة إبراهيم ودين محمد وولاية أمير المؤمنين وما أنا من المشركين ، قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين ، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين " . والفرض من ذلك تكبيرة واحدة ، وهي التي ينوي بها الدخول في الصلاة ، والأولى أن تكون الأخيرة ، ثم يتعوذ فيقول " أعوذ بالله من الشيطان الرجيم " ، ثم يستفتح الحمد فيقول " بسم الله الرحمن الرحيم " يرفع بها صوته سواء كانت الصلاة يجهر فيها أو لم يجهر... وفي الفرض يجب قراءة الحمد وسورة لا أقل منها ولا أكثر في الركعتين الأوليين والأخيرتين ، والثالثة من المغرب هو مخير بين قراءة . الحمد وبين قول " سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر " ثلاث مرات أيها فعل فقد أجزأه . والسورة التي يقرأه مع الحمد ليست معينة ، بل يقرأ ما شاء من السور ، إلا أربع سور ، وهي : ألم تنزيل ، وحم السجدة ، والنجم ، واقرأ باسم ربك . فإن فيها سجودا فرضا لا يقر أن في الفرائض ... ويسجد على سبعة أعظم فريضة الجبهة واليدين والركبتين وأطراف أصابع رجليه ، ويرغم بأنفه سنة ، ويقول في سجوده " سبحان ربي الأعلى وبحمده " ثلاث مرات أو خمسا أو سبعا ، وواحدة تجزي ، وإن لم يقل شيئا فسدت صلاته . وإن جمع بين دعاء الركوع ودعاء السجود في الركوع والسجود وبين التسبيح كان أفضل ... ثم يسلم إن كان إماما تسليمة واحدة تجاه القبلة ويومي بطرف أنفه إلى يمينه وإن كان منفردا مثل ذلك ، وإن كان مأموما سلم يمينا وشمالا إن كان على يساره إنسان ، وإن لم يكن على يساره أحد أجزأه التسليم عن يمينه ، وإن كانت الصلاة نافلة يسلم في كل ركعتين ، ولا يصل أكثر منهما بتشهد ولا بتسليم على حال ".
(الاقتصاد - للطوسي - ص 260 - 264 ).

التوقيع
اللهم زدني علما
أبو فرحان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 31-Jan-2011, 12:25 AM   #2
مشرف
افتراضي رد: صلاة الرافضة ....



جزيت خيرا.
وتحريف الرافضة طال أكثر شعائر الدين.
الإبانة غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 03:13 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir