أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: القسم العام ::. > الملتقى المفتوح
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-Jul-2019, 06:42 PM   #1
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
رقم العضوية: 508
الدولة: في ملك الله
المشاركات: 44
الدولة : asean
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 508
عدد المشاركات : 44
بمعدل : 0.01 يوميا
عدد المواضيع : 24
عدد الردود : 20
الجنس : ذكر

افتراضي وجوب الإيمان بالميزان و إجماع الأمة على ذلك

بسم الله الرحمن الرحيم



وجوب الإيمان بالميزان و إجماع الأمة على ذلك







بعد أن ثبت ذكر الميزان في كتاب الله تعالى


و في سنة نبيه صلى الله عليه وسلم؛ لم يبق مجال لوجود أدنى شك في إنكاره.


وقد تلقى المسلمون الإيمان بوقوعه, ولم يخالف فيه أحد ممن يعتد بقوله


في الإسلام وقد جعله الرسول صلى الله عليه وسلم من الأمور التى تعد من


ضروريات الإيمان بالله كما في حديث جبريل عليه السلام في رواية الإمام


أحمد, حينما قال له:



( يا رسول الله ما الإيمان؟


قال: أن تؤمن بالله, واليوم الآخر, والملائكة, والكتاب, والنبيين والموت,


والحياة بعد الموت, والجنة, والنار, والحساب والميزان, والقدر كله,


خيره وشره,


قال : فإذا فعلت ذلك آمنت؟


قال: نعم )



قال ابن بطة في الإبانة:



[ وقد اتفق أهل العلم بالأخبار والعلماء الزهاد العباد في جميع الأمصار:


أن الإيمان بذلك يعنى الميزان واجب لازم ]



و يقول السفاريني :



[ والحاصل: أن الإيمان بالميزان كأخذ الصحف ثابت بالكتاب والسنة


والإجماع ]



و قد ترجم البرديسي لثبوته بقوله :



[ باب: في الموازين والكتب. ثم قال: اعلم أن الموازين حق ثابت بالكتاب


والسنة وإجماع الأمة ]



و قد بوب البخاري على إثبات الميزان وما يوزن فيه بقوله:


باب: قوله تعالى:


{ وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ }



[ وأن أعمال بني آدم و قولهم يوزن .


ومعلوم أن المراد بالميزان فيما تقدم هو الميزان الحقيقي المعلوم


بلسان العرب, الذى توزن به الأشياء,لا الميزان بمعنى العدل أو غيره,


كما ذهب إليه من شذ قوله ]


وقال سفيان بن عيينة:



[ السنة عشرة, فمن كن فيه فقد استكمل السنة, ومن ترك منها شيئاً فقد ترك


السنة: إثبات القدر, وتقديم أبي بكر وعمر, والحوض, والشفاعة, والميزان,


والصراط ]



وقال الإمام أحمد بن حنبل:



[ أصول السنة عندنا: التمسك بما كان عليه


أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم والاقتداء بهم.


إلى أن يقول: والإيمان بالميزان ]



وهو ما قاله أيضاً شيخه علي بن المديني.


وهناك أقوال كثيرة لأهل العلم في إثبات ميزان الأعمال إثباتاً حقيقياً كما أثبته


الله تعالى ورسوله صلى الله عليه وسلم.

الجهاد غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 07:32 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir