أنت غير مسجل في ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا
 
موضوع جديد
العودة   ملتقى | العقيدة والمذاهب المعاصرة > .:: قسم العقيدة ::. > فتاوى العقيدة
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
فتاوى العقيدة على مذهب أهل السنة والجماعة
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-Nov-2007, 04:53 PM   #1
عضو متميز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
رقم العضوية: 5
المشاركات: 528
الدولة : saudi arabia
معلوماتي ومن مواضيعي
رقم العضوية : 5
عدد المشاركات : 528
بمعدل : 0.11 يوميا
عدد المواضيع : 276
عدد الردود : 252
الجنس : ذكر

افتراضي موعد قيام الساعة

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

- السؤال:ما حكم الجزم بأن القيامة لن تقوم غدا ؟ هل هو كالجزم بأنها سوف تقوم في سنة معينة كما يزعم بعض الضلال و العرافين ؟
و الذي جرَّ هذا السؤال أن أحد الناس ذكر في كلام له أننا..."نجزم بأن القيامة لن تقوم غدا, و نعلم ذلك من النصوص الكثيرة التي أخبرت عن أشراط الساعة , و نحن نعلم أن هذه الأشراط لم تكن بعد, و لا تكون إلا بعد وقت, فإن كثيرا من النصوص تخبر بمدد لا يحصل قبل غد" .. هذا معنى كلامه لا لفظه , فهل هذا اعتقاد أهل السنة في المسألة ؟ أفيدونا جزاكم الله خيرا.


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


الجواب:
الحمد لله ، إن موعد قيام الساعة وهي القيامة ، هو مما استأثر الله بعلمه قال تعالى {يَسْأَلُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً يَسْأَلُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ} ، ولما قال جبريل للنبي صلى الله عليه وسلم : أخبرني عن الساعة ؟ قال : ما المسؤل عنها بأعلم من السائل . فالله تعالى قد أخفى وقتها عن العباد فلا يعلم متى الساعة لا ملك مقرب ، ولا نبي مرسل. فمن زعم أن الساعة تقوم في سنة كذا ، أو بعد كذا وكذا من السنين ؛ فهو مفتر كذاب ، ومدع لعلم الغيب ، ومكذب بما أخبر الله به في كتابه ؛ فيكون بهذا كافرا يستتاب فإن تاب ، و إلا قتل ، أما من قال أن الساعة لن تقوم حتى تظهر أشراطها التي أخبر الله بها ورسوله فهو محق ، لأن قيامها قبل ظهور أشراطها خلاف ما أخبر الله به ورسوله ، فيلزم منه أن تكون هذه الأخبار كذبا ، وهذا اللازم باطل ، فكذلك ما يستلزمه ، فأخبار الله ورسوله أصدق الأخبار ، ولا بد من وقوع مُخْبرِها فمن قال: نجزم بأن الساعة لا تقوم غدا بناء على ذلك فقد صدق ، وهذا لا ينافي قدرة الله على أن يقيم الساعة غدا ، وامتناع قيامها قبل موعدها راجع إلى أن الله قدّر ذلك ،وقضاه ، فلا يكون خلاف ما سبق به علمه ، وقضاؤه ، بل يجري كل شيء على وفق علمه ، وتقديره ، ومشيئته ، وهو سبحانه الفعال لما يريد ، وهو كل شيء قدير ، وصلى الله على نبينا محمد ، والله أعلم .

المجيب فضيلة الشيخ : عبدالرحمن البراك -سلمه الله-
من ملتقى أهل الحديث

التوقيع
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
المعلم غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


flagcounter


الساعة الآن 01:37 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir