عرض مشاركة واحدة
قديم 09-Apr-2017, 10:29 PM   #9
عضو متميز
افتراضي رد: الأدلة على بطلان الاشتراكية ...للشيخ العلامة ابن عثيمين رحمه الله



الوجه الثالث عشر :



وهو قول النبي صلى الله عليه وسلم ( لعن الله من غير منار الأرض )



رواه مسلم من حديث علي بن أبي طالب رضي الله عنه .



ومنار الأرض : علامات حدودها وهذا الحديث والذي قبله يدلان دلالة واضحة على تحريم أخذ شئ من أرض الغير





وعلى أن ذلك من كبائر الذنوب لأن كل ذنب رتب الشارع عليه عقوبة خاصة فهو من كبائر الذنوب .



لكن الاشتراكيين غيروا منار الأرض واقتطعوا أمتاراً من الأرض بغير حق



وليعلموا ماشاءوا من غصب الأراضي واقتطاعها وتغيير منار الأرض





فسيطوقون ذلك يوم القيامة من سبع أرضين



( يوم لاينفع مال ولابنون إلا من أتى الله بقلب سليم ) ( الشعراء 89)


الوجه الرابع عشر :



أن في حديث سهل بن سعد رضي الله عنه في قصة المرأة التي وهبت نفسها للنبي صلى الله عليه وسلم



فقامت قياماً طويلاً فقام رجل فقال : يارسول الله زوجنيها إن لم يكن لك بها حاجة فقال النبي صلى الله عليه وسلم :



( هل عندك من شئ تصدقها إياه ) فقال : ماعندي إلا إزاري هذا . فقال النبي صلى الله عليه وسلم :



( إن أعطيتها إزارك جلست لاإزار لك فالتمس شيئاً ) فقال : ماأجد شيئاً . فقال النبي صلى الله عليه وسلم :



( التمس ولو خاتماً من حديد ) فالتمس فلم يجد شيئاً . فقال النبي صلى الله عليه وسلم :



( هل معك من القرآن شئ ؟ ) فقال : نعم سورة كذا وكذا .



فقال النبي صلى الله عليه وسلم :



( قد زوجتكها بما معك من القرآن ) وفي رواية ( قد ملكتكها بما معك من القرآن ) متفق عليه (1)







فأين حال هذا الرجل الذي لايجد خاتماً من حديد إلى حال أثرياء الصحابة رضي الله عنهم كعبد الرحمن بن عوف وعثمان بن عفان وغيرهما





ولماذا لم يعمد النبي صلى الله عليه وسلم إلى واحد من هؤلاء الأغنياء فيأخذ من ماله قهراً ليسدحاجة هذا الفقير



الذي لايجد خاتماً من حديد .



ونحن نشهد الله شهادة نسأل عنها يوم نلقاه أن العصر الذي كان فيه التباين بين أفراد شعبه -عصر النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه - خير وأفضل وأقوم للعباد في معاشهم ومعادهم





من عصر هؤلاء الاشتراكيين الذين زعموا أنهم أهل الإصلاح والمساواة



وأن حال الصحابة رضي الله عنهم خير من حال هؤلاء الاشتراكيين في الانتظام والعمل والحنو والرحمة





وقد ثبت بقول النبي صلى الله عليه وسلم أنهم هم خير القرون .(2)



--------------





1)( البخاري كتاب النكاح رقم 5135 ومسلم كتاب النكاح رقم 1425,76)







2)( أخرجه البخاري في المناقب رقم 3651 ومسلم في كتاب فضائل الصحابة رقم 2533 , 210)
التوقيع
مدونة للمشاركات في المنتديات

http://aboabdulazizalslfe.blogspot.com/
سفيان الثوري غير متصل   رد مع اقتباس